التطبيع المغربي مع إسرائيل أولوية أمام الامم المتحدة

التطبيع المغربي مع إسرائيل أولوية أمام الامم المتحدة

أكد ناصر بوريطة وزير الخارجية المغربي تمسك بلاده باتفاق التطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي

لكنها في نفس الوقت ستواصل حسبه، اعتبار “القضية الفلسطينية والقدس ضمن أولوياتها”، في بدعة جديدة للدبلوماسيبة المغربية.

وقال وزير الخارجية المغربي أن التطبيع حدث تاريخي يستحق الاحتفال به

وأن تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني حدث تاريخي يستحق الاحتفال.

وأضاف بوريطة، أثناء مشاركته في لقاء افتراضي، بمناسبة مرور قرابة عام على توقيع اتفاقيات التطبيع،

بين دول عربية وإسرائيل أن التطبيع مع الكيان الصهيوني مهد الطريق لتعاون غير مسبوق

وأردف وزير الخارجية المغربي قائلا إن “البعثات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل بدأت فعلا بالعمل، بعد زيارة صديقي يائير لابيد (وزير الخارجية الصهيوني)، للرباط، الشهر الماضي”.

 

شاهد أيضاً

خرجة مفاجئة أمريكا تضع الجزائر على قائمة المراقبة!

خرجة مفاجئة: أمريكا تضع الجزائر على قائمة المراقبة!

أخبار بلا حدود – بشكل مفاجئ، أصدر وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، بيانا وضع فيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *