الجيش الصحراوي يقتل عدد من القيادات العسكرية المغربية

الجيش الصحراوي يقتل عدد من القيادات العسكرية المغربية

تمكنت فرق من جيش التحرير الشعبي الصحراوي وبعد عمليات رصد من خلف جدار الذل والعار ومن خلف خطوط العدو العسكرية في عمق المناطق المحتلة واثر عملية نوعية جدا وغاية في الدقة والاتقان، قام مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي بعد ظهر اليوم الاحد 14 نوفمبر 2021 وعلى الساعة الرابعة مساء بتوقيت غرينتش باستهداف رتل عسكري كان يقوده الكولونيل ماجور عيسى البرديلي والكولونيل ماجور احمد البراكني رفقة مجموعتهم العملياتية المتكونة من الادجودان السليطي والادجودان بوبكر الراقي، والادجودان شاف النعماني بن عيسى مع افراد قوة عسكرية مكونة من 24 سيارة حربية من نوع تويوتا وتسعة سيارات هامفي مدرعة تحمل اسلحة رشاشة، بالاضافة لشاحنة اتصالات.

الرتل العسكري انطلق من نقطة الانذار 73 غرب گلب ديرت متجها الى منطقة توكات النخلة في قطاع حوزة.
نتائج العملية:
حيث تم تدمير 5 سيارات تدميرا كليا منها اثنتان من نوع هامفي، وثلاثة من نوع تويوتا لاند كرويزر ومقتل جميع ركابهم. ، كما تم تعطيل 6 سيارات اخرى.وتم قتل الادجودان بوبكر الراقي.

مع جرح الكولونيل ماجور عيسى البرديلي، حيث تم نقل الجرحى بواسطة مروحيات الى مدينة السمارة ومنها إلى تيزنيت.

المصادر تشير لقتل 17جنديا مغربيا و جرح 13 اخرين.
تم ضرب طوق امني على منطقة العملية من طرف الدرك الحربي الملكي.

 

شاهد أيضاً

منع مسيرة يوم الشهيد في باريس تفاصيل وأحداث تاريخية أخبار 18 فبراير

منع مسيرة يوم الشهيد في باريس: تفاصيل وأحداث تاريخية | أخبار 18 فبراير

أخبار بلا حدود- حظر مدير الشرطة في باريس المسيرة المقررة اليوم بمناسبة يوم الشهيد، متحججا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *