بن قرينة يقصف أمير المؤمنين من جديد

بن قرينة يقصف أمير المؤمنين من جديد

أدانت حركة البناء الوطني، بشدة، العمل العدواني الجبان البغيض والحقير الذي اقترفه نظام الجار المغرب.

وأصدر الحزب، بيانا بخصوص جريمة إغتيال 3 جزائريين أثناء تنقلهم على الطريق الحدودية الجزائرية الموريتانية.

وقال الحزب أن النظام المغربي بهذا الفعل الشنيع، يكون قد ألغى كل تحفّظ التزمت به الجزائر، إلى اليوم، تجاه التهديدات المغربية.

وأكدت حركة البناء أن هذه الجريمة الشنيعة عمل يائس للنظام المغربي، محملة هذا النظام، المسؤولية كاملة عن نتائجها وعواقبها الوخيمة.

وأضافت إن هذا الفعل الشنيع، تجاوز خطير لنظام المخزن لكل الأعراف وقيم، ومبادئ علاقات حسن الجوار و الاخوة بين الشعبين.

وأورد البيان، إن ارتكاب هذه الجريمة النكراء ستعزز، حتما، تصميم شعب المليون و نصف شهيد، في دعم حقوق الشعب الصحراوي الشقيق.

وهو ما يفرض على السلطات الجزائرية اتخاذ كل الاجراءات التي من شأنها حماية أبنائنا وسيادتنا، وإجراء تحقيق دقيق لمعرفة الملابسات.

وشدد البيان، على أن النظام المغربي، عليه أن يدرك جيدا بأن الدولة الجزائرية واحدة موحدة شعبا ومؤسسات وأن لا يختبر صبرنا وحلمنا.

كما دعت الحركة النظام المغربي، لكي يكون رحيما بعرشه ونظامه ولايدخل بلده في فوضى بتصرفات صبيانية مآلاتها حتما لا تحمد عقباها.

 

شاهد أيضاً

البرلمان الأوروبي إعفاء مواطني دولتين عربيتين من تأشيرة “شنغن”

البرلمان الأوروبي: إعفاء مواطني دولتين عربيتين من تأشيرة “شنغن”

أخبار بلا حدود – أعلنت لجنة الحريات المدنية والعدل والشؤون الداخلية في البرلمان الأوروبي اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *