تونس قد تلجأ إلى الاقتراض من الجزائر

تونس قد تلجأ إلى الاقتراض من الجزائر

قال مدير التمويل والدفعات الخارجية بالبنك المركزي التونسي، عبد الكريم الأسود، إن تونس قد تلجأ إلى الاقتراض من الجزائر، من أجل تعبئة الموارد الخارجية وتغطية حاجيات ميزانية 2020-2021، ولتسديد أجور الموظفين لشهر نوفمبر.

وأوضح عبد الكريم الأسود، في تصريح لموقع “التاسعة” التونسي، أن تمويلات الجزائر لتونس بلغت حوالي 700 مليون دولار، منذ اندلاع الثورة في تونس سنة 2011.

ولفت المتحدّث ذاته، إلى أن الاقتراض من الأسواق المالية الخارجية، أصبح صعبا بالنسبة للدولة التونسية، كما أن نسبة الفوائد تكون مرتفعة جدا، قد تصل إلى هامش ربحي يقدّر بـ15 بالمائة خلال كل 24 شهرا.

وتعرف العلاقات الجزائرية التونسية تطورا ملحوظا، إذ لم يخفي رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، الاهتمام الخاص الذي تبديه الجزائر لأمن الشقيقة تونس.

وأكد الرئيس تبون، في وقت سابق، أن الجزائر لن تقبل لأي كان أن يهدد تونس أمنيا، مؤكدا أنه لن يبقى متفرجا في حال وقوعه.

وقال تبون: “لن أقبل بالضغط على تونس، لا دخل لكم في تونس، لها دستورها ورئيسها ويمكنها تدبير أمورها بنفسها، الجزائر لن تتدخل في شؤون تونس الداخلية لأنها دولة مستقلة ويمكنها تسيير أمورها جيدا وهي تملك رئيسا مثقفا ومتشوق لزيارة تونس.”

من جهته، أوضح وزير الخارجية رمطان لعمامرة، أن جهود الجزائر مركزة لكي لا تعرقل الحقوق السياسية التونسية أو محاولة التأثير عليها بطريقة أو بأخرى

مبرزا أن الجزائر لديها كل الثقة في الدولة والشعب التونسيين للخروج من هذه المرحلة بأفضل حال.

في السياق ذاته، أكد رئيس الجمهورية التونسية، قيس سعيد

حرصه الراسخ على مواصلة التنسيق والتشاور مع الجزائر بخصوص الملفات الثنائية والإقليمية.

 

شاهد أيضاً

وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحفيظ هني يحذر ويتوعد..

وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحفيظ هني يحذر ويتوعد..

أخبار بلا حدود – اعتبر وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحفيظ هني، ارتفاع أسعار اللحوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *