سفير الجزائر بفرنسا: الجزائر تستعمل أعلى درجات الاحتجاج وكل الاحتمالات واردة

سفير الجزائر بفرنسا الجزائر تستعمل أعلى درجات الاحتجاج وكل الاحتمالات واردة
محمد عنتر داود

أوضح سفير الجزائر بباريس، محمد عنتر داود أن استدعاء أي دولة لسفيرها من أجل التشاور هو أعلى درجات الاحتجاج الدبلوماسي في العالم.

وفي تصريح حصري لجريدة “المغرب الأوسط” على هامش الاحتفال بيوم الدبلوماسية الجزائرية التاسع والخمسون

قال السفير إن الاستدعاء الجزائر له من أجل التشاور يعني شغور منصبه كسفير في فرنسا

ما يعني أنه لا توجد أي قنوات رسمية لتواصل مع الجزائر.

وأضاف داود أن سفارة الجزائر في فرنسا يسريها في الوقت الراهن القائم بالأعمال.

وفي سؤال له عن مصير علاقات الجزائرية الفرنسية

أكد محمد عنتر أنها مفتوحة على كل الاحتمالات ولا أحد يعلم كيف ستكون في المستقبل.

وأضاف المتحدث ذاته أنه لا يعلم تاريخ عودة لمزاولة مهامه كسفير للجزائر فرنسا، موضحا أن القرار في يد السلطات العليا للبلاد.

 

شاهد أيضاً

رد قوي وواضح من وكالة الأنباء الجزائرية على أكاذيب نظام المخزن

رد قوي وواضح من وكالة الأنباء الجزائرية على أكاذيب نظام المخزن

أخبار بلا حدود- نشرت وكالة الأنباء الجزائرية، اليوم الثلاثاء، برقية ردت فيها على مزاعم أبواق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *