فرنسا تطالب باحترام سيادتها: بعد تصريحات السفير الجزائري

فرنسا تطالب باحترام سيادتها بعد تصريحات السفير الجزائري

طالبت فرنسا، الجزائر باحترام السيادة الفرنسية، على خلفية دعوة السفير الجزائري لدى فرنسا الجالية الجزائرية لتشكيل رافعة للتدخل في الحياة السياسية، حسبما أفاد به موقع “الحرة”.

ولفتت الخارجية الفرنسية في بيان لها، إلى أن “وزير أوروبا والشؤون الخارجية أكّد في وقت سابق تمسّك فرنسا باحترام السيادة الجزائرية، لذا هي تنتظر من شركائها أن يحترموا سيادتها”.

وتشهد العلاقات الجزائرية الفرنسية، توترا كبيرا جرّاء تصريحات الرئيس الفرنسي المسيئة للجزائر، حيث طعن هذا الأخير في تاريخ الجزائر

بتساؤله عن ما إذا كانت هناك أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي، مشيرا إلى ما أسماه “قدرة تركيا على محو تاريخها الاستعماري في الجزائر من ذاكرة الجزائريين”.

وكانت الجزائر، قد استدعت، سفيرها لدى فرنسا للتشاور، بعد تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مؤكدة رفضها القاطع لأي تدخل في شؤونها الداخلية.

وأكد الرئيس عبد المجيد تبون، في وقت سابق، الحرص الشديد على التَّعاطي مع ملفات التاريخ والذاكرة

بعيدا عن أيِ تراخ أو تنازل، وبروح المسؤولية، التي تتطلبها المعالجةُ الموضوعية النزيهة

وبعيدا عن تأثيرات الأهواء وعن هيمنة الفكر الاستعماري الاستعلائي على لوبيات عاجزة عن التحرر من تطرفها المزمن.

وأكد الرئيس تبون أنه على فرنسا أن تنسى أن الجزائر كانت مستعمرة.

من جهته، أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، على الاحترام الراسخ للسيادة الجزائرية، و”حق الجزائريين في تقرير مصيرهم وخياراتهم السياسية”.

 

شاهد أيضاً

البرلمان الأوروبي إعفاء مواطني دولتين عربيتين من تأشيرة “شنغن”

البرلمان الأوروبي: إعفاء مواطني دولتين عربيتين من تأشيرة “شنغن”

أخبار بلا حدود – أعلنت لجنة الحريات المدنية والعدل والشؤون الداخلية في البرلمان الأوروبي اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *