ملك التطبيع يتراجع ويستنجد بإسرائيل

ملك التطبيع يتراجع ويستنجد بإسرائيل

كشفت الاعلام الفرنسي أن مصدر مغربي مسؤول، قال ليلية البارحة

إن المملكة المغربية لن تنجر ّ إلى حرب مع الجزائر، نافيا استهداف أي مواطن جزائري، حسبما نقلته وكالة “فرانس برس”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المصدر قوله: “إذا كانت الجزائر تريد الحرب فإن المغرب لا يريدها.”

وأضاف المسؤول المغربي الذي رفض الكشف عن هويته أن “المغرب لن ينجر إلى دوامة عنف تهز استقرار المنطقة”.

التصريح الجبان يوحي بالتخبط الذي يعيش فيه كرب المغرب بعدما ورط الشعب المغربي في حرب قادمة لن تتوقف إذا إشتغل فتيلها

الملك الجبان الذي سينسحب في أول طلقة بارود ، و يعود إلى للعب دور العاهرة في دهاليز القصر الملكي

يعرف جيدا أن أمره أفتضح أمام الراي العام العالمي بعدما نفد توصيات إسرائيل بالحرف الواحد

ملك الخردة و راعي الزريبة بتخبط الأن ، و يتباحث مع تل أبيب الهروب من المسؤولية

كما سيدخل كلب إسرائيل بعد الجريمة في مراطون التنازلات على حساب الشعب المغربي المغلوب على أمره

 

شاهد أيضاً

تحذير رئيس المرصد المغربي إقامة قاعدة عسكرية صهيونية بالمغرب وتداعياتها الخطيرة

تحذير رئيس المرصد المغربي: إقامة قاعدة عسكرية صهيونية بالمغرب وتداعياتها الخطيرة

أخبار بلا حدود- حذر رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، أحمد ويحمان، المخزن من إقامة قاعدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *