وزير الخارجية الاسباني ..الجزائر شريكا إقتصاديا موثوقا

وزير الخارجية الاسباني ..الجزائر شريكا إقتصاديا موثوقا
 

أكد وزير الشؤون الخارجية والإتحاد الأوروبي والتعاون لمملكة إسبانيا، خوسيه مانويل ألباراس بوينو، أن الجزائر تعتبر شريكا إقتصاديا موثوقا من الدرجة الأولى ودائما يفي بإلتزاماته اتجاه إسبانيا.

وقال ألباراس بوينو عقب إستقباله من طرف رئيس الجمهورية، أن “الجزائر تعتبر شريكا إقتصاديا من الدرجة الأولى بالنسبة لإسبانيا. وكانت دائما شريكا موثوق يفي بالتزاماته. وقد شعرت بالإطمئنان اليوم بشأن إستمرار التموين “بالمحروقات”.

وكشف في ذات السياق، أن البلدين يتطلعان إلى أن يبلغ تعاونهما الإقتصادي المستوى المنشود. وأن يكون مربحا لكلا الجانبين. مؤكدا رغبة البلدين في “الإرتقاء بشراكتهما الطاقوية إلى قطاعات مبتكرة تسمح بالتوجه نحو الانتقال الطاقوي”.

و في الجانب السياسي، أشار المسؤول إلى “رغبة إسبانيا في الشروع في تحضير الاجتماع رفيع المستوى القادم المرتقب في إسبانيا”. والذي من شأنه أن يسمح بتحديد القطاعات المبتكرة. لاسيما الطاقات المتجددة والفلاحة و بناء السفن”.

من جهته بلّغ الباريس بوينو الرئيس تبون رسالة صداقة من الملك و رئيس الحكومة الاسبانية. مبرزا “الطابع الاستراتيجي للعلاقات بين البلدين التي تعتبر علاقات جوار و صداقة”.

و لدى تطرقه الى العلاقات بين الجزائر و الإتحاد الأوروبي، أشار ذات المتحدث إلى “استعداد إسبانيا للعمل من أجل تعميق العلاقات بصفة تعود بالفائدة على جميع الأطراف. مضيفا أن إسبانيا ستعمل على تعزيز علاقاتها بشكل أكبر مع الجزائر”.

 

شاهد أيضاً

ابتداءً من 2025 تصريح ETIAS إلزامي للسفر إلى الاتحاد الأوروبي

ابتداءً من 2025: تصريح ETIAS إلزامي للسفر إلى الاتحاد الأوروبي

أخبار بلا حدود- سيتعين على 1.4 مليار شخص من أكثر من 60 دولة مختلفة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *