الاتحادية الدولية لكرة القدم (فيفا) تصدم الكاميرون.. وتبعث أمل جديد للجزائريين

الاتحادية الدولية لكرة القدم (فيفا) تصدم الكاميرون.. وتبعث أمل جديد للجزائريين

أخبار بلا حدود – لا زالت قضية إعادة مباراة الجزائر والكاميرون في تصفيات كأس العالم تصنع الحدث، من خلال بعض الأنباء التي تتناثر من الحين إلى الآخر.

وكشفت مصادر إعلامية، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم أصدر قرارا غريبا تجاه المنتخب الكاميروني دون غيره من المنتخبات المتأهلة لكأس العالم قطر 2022.

ووفقا لما نقله الصحافي الجزائري فضيل شرف، فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم لم يمنح قوائم الدعم المالية لمنتخب الكاميرون للتحضير لكأس العالم.

وأوضح فضيل شرف، أن كل المنتخبات المونديالية استفادت من الدعم المالي ما عدا الكاميرون لأسباب غامضة، إضافة إلى أستراليا وكوستاريكا (تأهلا في اليومين الأخيرين فقط).

وقال الصحافي الجزائري إن الكاميرون هو المنتخب الوحيد الذي لم يحضر إلى حد الآن لنهائيات كاس العالم 2022.

وكان فؤاد إسماعيل أكد في وقت سابق أن الفيفا لم تغلق نهائيا ملف قضية الجزائر والكاميرون حد الآن، عكس ما روجت له وسائل إعلام عالمية وبعدها محلية وعربية، قالت بانتهاء القضية استناد لتأكيدات مسؤول سامي من هيئة “فيفا”.

و كانت وكالة فرنس برس نقلت عن مسؤول بالاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، رفض الفيفا الاستئناف الذي تقدم به نظيره الجزائري لإعادة مباراته ضد الكاميرون في الدور الفاصل المؤهل لمونديال قطر 2022 وشدد على أن “الملف قد أغلق”.

  • تضييع التأهل

وضيع المنتخب الجزائري بطاقة التأهل إلى مونديال “قطر 2022” .عقب الهزيمة على ملعبه أمام الكاميرون (1-2). في الوقت الإضافي. في إياب المرحلة الفاصلة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم، رغم فوزه في مباراة الذهاب بهدف نظيف.

وكان الاتحاد الجزائري لكرة القدم، تقدم بطعن لدى الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بسبب الأخطاء التي وقع فيها الحكم الغامبي باكاري غاساما، خلال المباراة الفاصلة المؤهلة لمونديال قطر التي جمعت الجزائر والكاميرون.

وأوضحت الفاف في بيان لها، أنها ركّزت في ملفها المقدم للفيفا على ضرورة العودة إلى التسجيلات الصوتية التي جرت بين الحكم غاساما وحكام تقنية الفيديو المساعد (VAR).

ويوم 02 ماي 2022، نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم، قرارات لجنة الانضباط بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون، وغيرها من المباريات التي أقيمت في تصفيات كأس العالم 2022.

  • قرارات الفيفا

وأسفرت القرارات عن معاقبة منتخب الجزائر بغرامة مالية قدرها 3 آلاف فرانك سويسري، بسبب إلقاء المواد والألعاب النارية في أرض الملعب.

ولم يفرض الاتحاد الدولي أي عقوبة على المنتخب الكاميروني، دون التطرق إلى أي أمر يتعلق بإعادة المباراة خلال الفترة المقبلة.

وكانت الجماهير الجزائرية أطلقت وسم “الماتش يتعاود” على نطاق واسع عبر منصات التواصل الإجتماعي.

وكانت الجماهير التي إحتجت أمام مقر الفيفا طالبت بتدخل رئيس فيفا، جياني إنفانتينو، لإنصاف المنتخب الجزائري، مع ترديد هتافات ضد رئيس الاتحاد الكاميروني صامويل إيتو والحكم باكاري غاساما، إضافة إلى أغانٍ تمجّد الجزائر مع أعلام البلد وفي حضور كذلك للعلم المصري والعلم القطري بحكم أن قطر هي الدولة المستضيفة للعرس العالمي في الشتاء المقبل.

أية استفسارات أو نقاشات يرجى طرحها أسفله في خانة التعليقات و المناقشات.

شاهد أيضاً

الاتحادية الدولية لكرة القدم تعاقب منتخب السنغال

الاتحادية الدولية لكرة القدم: تعاقب منتخب السنغال

أخبار بلا حدود – وقع الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” غرامة مالية بقيمة عشرة آلاف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *