الرئيس تبون يضع شروطا لعودة السفير الجزائري إلى فرنسا

الرئيس تبون يضع شروطا لعودة السفير الجزائري إلى فرنسا

وضع الرئيس عبد المجيد تبون شروطا من أجل عودة السفير الجزائري في باريس إلى فرنسا، والذي استدعته الجزائر مؤخرا على خلفية التصريحات المعادية للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وأوضح تبون خلال لقائه الدوري مع ممثلي بعض وسائل الإعلام الجزائرية، حسب الشروق أونلاين، أن عودة السفير الجزائري إلى فرنسا مشروطة باحترام باريس الكامل والتام للجزائر.

وأكد الرئيس الجزائري أنه على فرنسا أن تنسى أن الجزائر كانت مستعمرة.

للإشارة، فقد شهدت العلاقات الجزائرية الفرنسية حالة من التوتر زاد من شدتها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حينما قال إن الأمة الجزائرية ظهرت مع الاحتلال الفرنسي، نافيا وجود تاريخ للجزائر قبل ذلك.

وقوبلت هذه التصريحات بردود فعل غاضبة رسمية وشعبية، مشيرين إلى أن الفضل في ظهور فرنسا يعود للجزائر.

وسارعت الرئاسة إلى إصدار بيان شديد اللهجة نددت فيه بتصريحات ماكرون التي وصفتها بالمسيئة للجزائر.

وأعقب ذلك إعلان الجزائر استدعاء سفيرها لدى باريس للتشاور

بالإضافة إلى منع الطائرات العسكرية الفرنسية من عبور المجال الجوي الجزائري للوصول إلى منطقة الساحل الإفريقي.

وبدأت شرارة هذا التوتر إثر إعلان باريس تخفيض التأشيرات الممنوحة للجزائريين إلى النصف مع تشديد إجراءات الحصول عليها

الأمر الذي دفع بالجزائر إلى استدعاء السفير الفرنسي.

وعلق رمطان لعمامرة عن عدم استدعاء الجزائر للسفير الفرنسي عندها، بالقول، إنّ الدبلوماسية لا تخضع لحاجة أوتوماتيكية.

وأشار إلى أن ردة الفعل تجعل الجزائر تتخلى عن قدرتها في المبادرة واتخاذ الإجراءات اللازمة

وفق الأسس التي بنيت عليها الجزائر الجديدة.

 

شاهد أيضاً

رمطان لعمامرة يُستقبل من قبل قيس سعيد ويبلغه رسالة الرئيس تبون

رمطان لعمامرة: يُستقبل من قبل قيس سعيد ويبلغه رسالة الرئيس تبون

أخبار بلا حدود – يقوم وزير الشؤون الخارجية، رمطان لعمامرة، السبت، بزيارة عمل إلى تونس، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *